يحل فريقنا الأول عند السابعة وخمس وعشرون دقيقة من مساء غداً السبت ضيفاً على فريق أم صلال في المباراة الأخيرة من الجولة التاسعة لدوري نجوم QNB، على ملعب ثاني بن جاسم بنادي الغرافة.

وهي المباراة التي سيدخلها الدحيل من أجل مصالحة جماهيره بعد الخسارة الأسيوية من الهلال السعودي والحفاظ على حظوظه في العودة من جديد لصدارة الدوري بعد أن فقدها لصالح نادي السد صاحب المركز الأول برصيد 47، ويحتل الدحيل في المركز الثاني برصيد 43 نقطة، بينما سيدخل فريق أم صلال إلى المباراة من أجل تحسين موقفه في الترتيب حيث يحتل الفريق المركز الثامن برصيد 20 نقطة.

الدحيل نجح في تحقيق الفوز على أم صلال في القسم الأول من الدوري في المباراة التي جمعت بين الفريقين يوم الأحد السابع من أكتوبر من العام الماضي على ملعب عبد الله بن خليفة بهدفين دون مقابل أحرزهما محترف الفريق السابق الكوري نام تاي هي واللاعب الغائب المعز علي.

وكان الفريق قد عاد من العاصمة السعودية الرياض مساء يوم الأربعاء وباشر تدريباته بمران خفيف يوم أمس حاول من خلال الجهاز الفني إخضاع اللاعبين لتدريبات إستشفائية بعد المباراة القوية التي أدوها في الرياض والرحلة الطويلة الشاقة وهم في طريق عودتهم للدوحة.

وأدى الفريق مساء اليوم على الملعب الفرعي تدريبه الأخير بمشاركة جميع لاعبيه عدا عاصم مادبو الذي يخضع للتأهيل في اسبيتار بينما سيعود المهاجم المعز للتدريبات الجماعية خلال الأيام القادمة، بينما سيغيب لويز مارتن للايقاف الاداري لكثرة البطاقات الصفراء.

وحاول الجهاز الفني من خلال تدريب اليوم تفعيل قدرات اللاعبين الهجومية مع التدريب على سرعة العودة في حالة فقدان الكرة والعمل على تقوية الهجوم من الأطراف والتمرير السريع في حالة الهجمات المرتدة، وفي ذات الإطار أخضع مدرب الحراس لاعبيه لتدريبات قوية للتعامل مع الكرات العكسية والتسديدات القوية من خارج منطقة الجزاء برز فيها كلود أمين وخليفة ابوبكر بصورة مميزة، وعقب نهاية التدريب قام الجهاز الفني بإختيار القائمة التي ستخوض المباراة والتي قرر الجهاز الإداري دخولها في معسكر مغلق بفندق (قصر ازدان) حيث سيقوم الجهاز الفني بإلقاء محاضرته الأخيرة على اللاعبين قبل التوجه لملعب المباراة.