نجح الدحيل في كتابة اسمه كأول الواصلين الى الدور نصف النهائي من بطولة كأس سيدي سمو أمير البلاد المفدى بعد ان تخطى عقبة الشحانية بهدفين دون رد في المباراة التي اقيمت عند الخامسة والربع من مساء اليوم على استاد عبد الله بن خليفة، واستطاع الدحيل ان يحسم المواجهة في شوطها الثاني بهدفي يوسف العربي وادميلسون دا سيلفا بعد انتهاء الشوط الاول بالتعادل السلبي بين الفريقين، وبهذه النتيجة يكون الدحيل في انتظار الفائز من مباراة السيلية والاهلي التي ستقام مساء الغد.

بداية المباراة
بدأ الدحيل المباراة بطريقة هجومية واضحة من اجل الوصول مبكرا لشباك الشحانية الذي كان واضحا انهم دخلوا الى الملعب بخطة دفاعية محكمة مع الاعتماد على الهجمات المرتدة، بينما تنوعت هجمات الدحيل ما بين الاطراف واستغلال مهارة ادميلسون دا سيلفا وسرعته في خلق الخطورة وتمرير الكرات العرضية، بينما كانت مهمة الاختراق من العمق للياباني شويا ناكاجيما ولكن دفاع الشحانية نجح في ايقاف الخطورة بالاعتماد على دفاع المنطقة والرقابة اللصيقة على مفاتيح اللعب عند الدحيل.

ضغط متواصل
واصل الدحيل ضغطه الهجومي من اجل الوصول لشباك الشحانية ولكن الفرص طارت من مهاجميه تباعا اضافة لعدم التركيز في الامتار الاخيرة والاستعجال الواضح من اللاعبين.

تقنية الفيديو
في الدقيقة 35 احتسب الحكم نايف القادري ركلة جزاء لصالح الشحانية بعد ان استعان بتقنية حكم الفيديو المساعد واحتسب مخالفة على لاعب الدحيل احمد ياسر الذي اعاق مهاجم الشحانية داخل منطقة الجزاء تصدى لها قائد الفريق الفارو ميخيا ولكن الحارس كلود أمين نجح في ابعادها عن المرمى.

عدم تركيز
رغم سيطرة الدحيل الواضحة على مجريات الشوط الأول الا ان لاعبوه غاب عنهم التركيز بصورة واضحة ورغم الفرص التي لاحت لهم ورغم الاختراق المتواصل لدفاعات الشحانية الا انهم فشلوا في الخروج منتصرين في شوط الأول الذي انتهى بالتعادل السلبي بين الفريقين بعد ان احتسب الحكم 6 دقائق كوقت بدلا عن الضائع.

الشوط الثاني
واصل الدحيل رحلة بحثه عن هدف في شباك الشحانية وبدأ شوط المباراة الثاني مثلما بدأ المباراة بطريقة هجومية مستغلا التراجع الواضح للاعبي الشحانية الذين واصلوا في طريقتهم الدفاعية مع الاعتماد على الهجمات المرتدة الذي نجح دفاع الدحيل في التعامل معها بقوة وحسم.

تغيير
مع انطلاقة الشوط الثاني قام المدرب روي فاريا بتغيير طريقة لعب الفريق وقام باستبدال مراد ناجي ودفع بالمعز علي في مكانه من اجل تعزيز قوة الفريق الهجومية وخلق حلول يمكن للدحيل ان يصل بها الى الشباك ويفك شفرة المباراة.

العربي يفعلها
في الدقيقة 58 نجح الدحيل في الوصول اخيرا لشباك الشحانية بعد هجمة منظمة بدأت من الجهة اليمنى ووصلت الكرة للياباني شويا ناكاجيما الذي تبادل الكرة مع المعز واقتحم منطقة الجزاء ومرر كرة بينية لزميله يوسف العربي الذي وضعها بكل هدوء في الشباك.

تكتل
هدف الدحيل لم يغير في طريقة اداء الشحانية حيث واصل لاعبوه في تكتلهم الدفاعي ورفضوا الخروج والبحث عن هدف التعديل وهو ما افقد المباراة الكثير من قوتها واثارتها وساد الهدوء اداء اللاعبين وتراجعت المتعة وزادت التمريرات الخاطئة.

ادميلسون يسجل
في الدقيقة 79 استطاع الدحيل ان يحرز الهدف الثاني من هجمة سريعة وصلت فيها الكرة للمهاجم ادميلسون دا سيلفا داخل منطقة الجزاء من الجهة اليمنى الذي اطلق تسديدة قوية سكنت اعلى الزاوية اليمنى لحارس الشحانية.

سيطرة كاملة
مع دخول المباراة في دقائقها الاخيرة فرض الدحيل سيطرته بصورة كاملة على ملعب المباراة واستحوذ على الكرة وسط تراجع واضح من جانب لاعبي الشحانية الذين استسلموا للنتيجة وكان واضحا انهم ينتظرون صافرة النهاية التي اطلقها الحكم نايف القادري بعد ان احتسب 3 دقائق كوقت بدلا عن الضائع، ليعلن بذلك رسميا تأهل الدحيل الى الدور نصف النهائي من أغلى الكؤوس.

بطاقة المباراة
الزمان: الخميس 2 مايو 2019م.
المكان: استاد عبد الله بن خليفة.
المناسبة: مباراة في الدور ربع النهائي من كأس أمير البلاد المفدى.
الفريقان: الدحيل - الشحانية
نتيجة الشوط الأول: التعادل السلبي.
نتيجة المباراة: 2 - صفر لصالح الدحيل.
الأهداف: يوسف العربي (ق 58)، ادميلسون دا سيلفا (ق 79)
الإنذارات: احمد ياسر
الطرد: لا يوجد.
نجم المباراة: ادميلسون دا سيلفا.
تشكيلة الفريق: كلود أمين، أحمد ياسر، المهدي بن عطية، محمد موسى، عاصم مادبو، لويز مارتن (بسام الراوي)، علي عفيف، مراد ناجي (علي عفيف)، شويا ناكاجيما (محمد مونتاري)، ادميلسون دا سيلفا، يوسف العربي
البدلاء: خليفة أبوبكر، بسام الراوي، عبد الله الأحرق، خالد منير، محمد مونتاري، حازم شحاتة، المعز علي.