أعرب محمد بشير السليطي المنسق الاعلامي للفريق عن سعادته بالنتيجة التي خرج بها الدحيل مساء اليوم امام فريق الاستقلال الايراني والتي اعلنت عن تأهل الفريق الى الدور الثاني من دوري أبطال اسيا.

وقال بشير في تصريحات للموقع الرسمي: ابارك لادارة النادي وللجهازين الفني والاداري ولكل منتسبي ومشجعي نادي الدحيل النتيجة التي خرج بها الفريق مساء اليوم امام الاستقلال الايراني والتعادل الذي جعلنا نتخطى مرحلة المجموعات، وهذه النتيجة جاءت بالاصرار والمسؤولية التي تحملها لاعبو الفريق رغم الضغط الجماهيري الكبير الذي واجهوه ولكنهم كانوا في الموعد ونجحوا في تحقيق نتيجة ايجابية رغم ان الجميع كان يعمل على الخروج من ملعب آزادي بانتصار ولكن قدر الله وما شاء الله فعل، وهذه هي كرة القدم، والاصرار الذي اتحدث عنه ظهر في هدف التعادل الذي نجحنا في احرازه بعد دقيقة واحدة من هدف الفريق الايراني في مرمانا وهو ما يعبر عن الرغبة الواضحة للاعبينا في تحقيق نتيجة ايجابية.

وقال السليطي: الجهاز الفني واللاعبون اغلقوا الملف الاسيوي والان تحول تفكيرهم بالكامل لمواجهتنا القادمة في الدور نصف النهائي من كأس سمو الامير وهي البطولة التي سنقاتل من اجل الحفاظ على لقبها في خزائن النادي وسيواصل اللاعبون تدريباتهم بروح معنوية عالية تساهم في تحقيق نتيجة ايجابية في مواجهتنا القادمة امام السيلية باذن الله.