دخل الجهاز الفني للفريق الأول في سباق مع الزمن من أجل تجهيز لاعبيه وإعدادهم للمباراة النهائية لكأس سيدي سمو أمير البلاد المفدى التي ستجمع الدحيل مع السد عند العاشرة والنصف من مساء الخميس القادم على ملعب الوكرة المونديالي وهي المباراة التي سيدخلها فريقنا من أجل الدفاع عن لقبه الذي ظفر به في الموسم الماضي بعد أن فاز على الريان بهدفين مقابل هدف.

 

روي فاريا اخضع لاعبيه الذين شاركوا في مباراة الامس أمام السيلية لتدريبات استشفائية لازالة الارهاق العضلي وخوفا عليهم من الاصابات في ظل المشاركات المتواصلة للاعبين محلياً وقارياً، بينما أدى البدلاء وباقي اللاعبين تدريباتهم بصورة عادية.

 

وسيؤدي الفريق مساء غداً الثلاثاء تدريبه الرئيسي والذي سيضع من خلاله الجهاز الفني الخطة الفنية التي سيخوض بها المواجهة المنتظرة ويرسم ملامح العبور والاحتفاظ بلقب أغلى الكؤوس.