تحت رعاية حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى - حفظه الله - تقام عند العاشرة والنصف من مساء غدا الخميس المباراة النهائية لكأس سموه والتي ستجمع بين الدحيل والسد تحت الاضواء الكاشفة لملعب الوكرة المونديالي الذي سيشهد مساء الغد افتتاحه الرسمي كأحد الملاعب التي ستستضيف نهائيات مونديال 2022 المقام بدولتنا الحبيبة.

وكان الدحيل قد نجح في الوصول الى المباراة النهائية بعد ان فاز على السيلية بثلاثة اهداف دون مقابل بينما نجح السد في عبور الريان بهدفين دون مقابل ليتواجه الفريقان للمرة الثانية في المباراة النهائي لاغلى الكؤوس بعد ان تواجها في موسم 2016 ونجح الدحيل في احراز لقبه الاول بعد ان تخطي السد بركلات الترجيح.

مران ختامي
واختتم الفريق مساء اليوم تدريباته بمران اخير على الملعب الفرعي تحت انظار عدد كبير من الاعلاميين الذين توافدوا لتغطية المران واخذ التصريحات الاخيرة من الاداريين واللاعبين قبل المواجهة المرتقبة التي ستعلن ضربة البداية لملعب الوكرة المونديالي وهو ما زاد الحماس عند لاعبينا من اجل تحقيق اللقب الثالث لهم في المنافسة ووضع بصمتهم على ملعب الوكرة.

تركيز
وادى اللاعبون مرانهم بشهية مفتوحة وكان واضحا عليهم الاصرار والرغبة الكبيرة في تخطي السد والخروج من الموسم ببطولة بعد ان فقدوا لقب الدوري لصالح السد، حماس اللاعبين جعل الجهاز الفني يطمئن على قدرة الفريق على الظهور الجيد في مباراة الغد، بعد ان قام اللاعبون بتنفيذ كل تعليمات الجهاز الفني وتنفيذ كل الجمل التكتيكية التي وضعها لهم.

زيارة للوكرة
عقب نهاية المران توجه لاعبو الفريق والجهازين الفني والاداري لملعب الوكرة حيث ستقام المباراة النهائية مساء الغد حيث قام اللاعبون بتحسس ارضية الملعب وتجولوا فيه مبدين اعجابهم الكبير بالصرح العملاق الذي انضم للبنية التحتية الرياضية في الدولة.