خسر الفريق وديته الأخيرة بالعاصمة النمساوية ڤيينا والتي جمعته مع فريق كوكيسي الالباني بهدفين مقابل هدف. شوط المباراة الأول انتهى بتقدم الفريق الالباني بهدف دون مقابل

وفي الشوط الثاني حاول الدحيل العودة للمباراة وشن عدداً من الهجمات الا انها ضاعت من تحت أقدام اللاعبين ليعود كوكيسي ويحرز هدفه الثاني ولكن ادميلسون نجح في تقليص الفارق واحراز الهدف الاول للفريق، ورغم الهجوم المتواصل من جانب الدحيل الا ان الفريق لم ينجح في إدراك التعادل لينتهي اللقاء بفوز كوكيسي بهدفين مقابل هدف.