الدحيل يفتتح القسم الثاني بانتصار خماسي على الاهلي

عزز الدحيل الصغير مساء اليوم صدارته لدوري قطر غاز بعد ان نجح في تحقيق انتصاره الحادي عشر في المنافسة

 

عزز الدحيل الصغير مساء اليوم صدارته لدوري قطر غاز بعد ان نجح في تحقيق انتصاره الحادي عشر في المنافسة على النادي الاهلي بخمس اهداف مقابل هدف في المباراة التي جمعت بين الفريقين على استاد عبد الله بن خليفة وانطلقت احداثها في السادسة مساء ليصل الفريق بنقاطه الى النقطة 34 في المركز الاول ويرفع رصيده من الاهداف الى 56 هدف، بينما استقبلت شباكه 8 اهداف.

منذ انطلاقة المباراة نجح الدحيل في فرض حصار مشدد على جبهات الاهلي الدفاعية وبدأ مبكرا في شن هجماته بعد ان استلم منطقة المناورة بفضل تحركات الثنائي احمد خويلد وصالح الهلابي اللذان نجحا في بناء ساتر دفاعي جيد امام مدافعي الدحيل واغلقا كل المساحات امام تحركات لاعبي الأهلي، ورغم التحكم الواضح في مجريات المباراة الا ان الدحيل كان تنقصه اللمسة الاخيرة حيث لم ينجح في الاستفادة من الهجمات التي صنعها اطراف الفريق وتطايرت الفرص تباعا من مهاجميه.

الاهلي لم يجد حلا سوى اللجوء لدفاع المنطقة والبحث عن الهجمات المرتدة والتي بدورها لم تكن في المستوى المطلوب بسبب تراجع اللاعبين لمناطقهم الخلفية وعدم صعودهم سريعا في لحظة استلام الكرة.

الدحيل نجح في الوصول لشباك الاهلي في الدقيقة الاولى من الوقت المحتسب بدلا عن الضائع عن طريق مهاجمه خالد وليد الذي تلقى كرة عرضية مميزة داخل منطقة الجزاء لم يتوانى في ايداعها الشباك محرزا للدحيل الهدف الاول في الدقيقة 46 وهو الهدف الذي انتهت معه احداث الشوط الأول.

وفي الشوط الثاني واصل الدحيل هجماته وضغطه على جبهات الاهلي الدفاعية باحثا عن هدف يعزز به تقدمه مستغلا التراجع الواضح في اداء لاعبي الاهلي الذين لم يستطيعوا الخروج من مناطقهم الدفاعية، ونجح الدحيل في الوصول للشباك للمرة الثانية في الدقيقة 54 عن طريق لاعب الوسط صالح الهلابي من تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء.

وفي الدقيقة 58 نجح المهاجم المرعب سالمين الرميحي في وضع بصمته في المباراة وعاد لممارسة هوايته في التسجيل مسجلا الهدف الثالث للفريق من تسديدة من داخل منطقة الجزاء.

وفي الدقيقة 60 استطاع لاعب الفريق ناصر اليزيدي وبمجهود فردي واضح ان يحرز الهدف الرابع للفريق من كرة استلمها من منطقة وسط الملعب واستطاع ان يستثمر سرعته الكبيرة ونجح في تخطي كل دفاعات الاهلي ودخل منطقة الجزاء وسدد في اقصى الزاوية اليسرى لحارس الاهلي.

وفي الدقيقة 67 عاد الدحيل للتهديف عن طريق ناصر ازادي الذي احرز هدفا سينمائيا من لعبة خلفية مزدوجة مستغلا الكرة العرضية التي وصلته داخل منطقة جزاء الاهلي.

الاهلي نجح في تقليص الفارق في الدقيقة 74 من خطأ دفاعي وقع فيه دفاع الدحيل نجح من خلاله مهاجم الاهلي من استثمار الكرة التي وضعته امام الشباك بلا اي رقابة ليضعها بكل سهولة في المرمى